منوعات

سعد لمجرد يعانق الحرية بكفالة مالية مع وضعه تحت المراقبة ومنعه من مغادرة البلاد..

الأسبوع

ذكرت تقارير إخبارية أن القضاء الفرنسي و أمر بإطلاق سراح المغني المغربي سعد لمجرد بكفالة مالية مع وضعه تحت المراقبة ومنعه من مغادرة البلاد بعد توجيه تهمة الاغتصاب له.
وزفّ والد لمجرد الفنان البشير عبدو الخبر عبر تغريدة أطلقها عبر على حسابه في “فايسبوك”، كتب فيها: “سعد ابني طليق والحمد لله”.
ووجه المدعي العام بمدينة دراجنيوه في جنوب فرنسا تهمة الاغتصاب إلى لمجرد وطلب حبسه احتياطياً على ذمة الاتهام، لكن قاضي التحقيقات قرر إطلاق سراحه.

وقال المحامي الفرنسي، جون مارك فيديدا في تصريحه للإعلام الفرنسي، إن الأمر يتعلق بعلاقة جنسية رضائية، وليس بجريمة اغتصاب.
وكشف جون مارك فيديدا، أن “المعلم” تعرّف على فتاة بإحدى الملاهي الليلية بسان تروبيه، ليلة السبت الأحد، ودعاها إلى غرفته بالفندق الذي يقيم فيه، حيث جمعتهما علاقة جنسية رضائية، مشددا على أنه لا يوجد أي عنصر مادي يثبت تورط موكله بالاغتصاب أو العنف.
وكان فندق ”ermitage ” في منطقة سان تروبيه جنوب فرنسا، قد جرت به وقائع الحادث بين الفنان المغربي سعد لمجرد والشابة التي تتهمه بمحاولة اغتصابها وتعنيفها جسديا.

وأوضح مصدر اعلامي أن سعد لمجرد، كان ينزل بالفندق رفقة صديقيه وهما مهاجران مغربيان مقيمان بباريس، مشيرا إلى أن الدرك اقتاد لمجرد من الفندق مباشرة بعد توصله بشكاية من الشابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق