اقتصاد

إلغاء صفقة المليار دولار لأنها لم تكن بموافقة الناس الكبار

     صفقة القرن التي أمضاها الوزير العلمي مع جنوب إفريقيا لبيع مؤسسة التأمين “ساهام” بمليار دولار(…)، والتي سبق لرئيس الحكومة العثماني، أن صرح في البرلمان، أنه لم يكن قد علم بها(…)، يظهر أن الملك محمد السادس نفسه فوجئ بها، وربما كشفت الظروف، أن أطرافا أخرى(…) كانت مشاركة مع الوزير العلمي، في سرية كاملة.

وهكذا، ومنذ إمضاء هذا الاتفاق، والمؤسسة العليا التي ترخص ببيع ممتلكات الدولة، والتي يرأسها السيد بوبريك حسن، لم تعط الموافقة على بيع المؤسسة، وحيث أن الاتفاق كان ممضى في أبريل 2018، وينص على أن التسليم سيكون في ثلاثين يوما، فإن فوات الأوان، كان مقصودا لضخامة الخطإ، وضخامة المشاركين في ملكية المشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق