في الأكشاك هذا الأسبوع

محمد الخامس في لجوء نتنياهو إلى مكتب تحت أرضي في القدس خوفا من الصواريخ الإيرانية

 الرباط. الأسبوع

كشف مصدر لـ “الأسبوع”، أن قاضي أزنكوت، اليهودي المغربي، المولود في طبرية بإسرائيل، وشغل منصب القائد الأعلى في “تساحال” (جيش الدولة العبرية)، رفض قرار نتنياهو، اللجوء إلى مكتب تحت أرضي في القدس، خوفا من الصواريخ الإيرانية أو التسريب على كلامه في اجتماع سري للغاية، وقال المكلف السري بتأمين المكان، “سمعت أبي يقول عن محمد الخامس: من خاف لم ينجح أبدا، وحورها الفرنسيون إلى من خاف نجا”، مضيفا جملة “باسوك”عندما تكون في الحرب، ستنظر الخيل وناسا كثيرين، لا تخف أبدا من أعدائك”، ويعد الخوف حراما في التوراة.

ولجأ رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى مكتب تحت أرضي في القدس، قائلا: “أريد أن أكون في كنيست تحت الأرض، لأعرف ما يجب أن أفعل”، وقد سبقت الاجتماع، صلاة للحاخامات المغاربة تقول في عبارتها “هاشيم إيش ملحما” (إن الله يدير المعركة)، ويفضل نتنياهو الملك المغربي الراحل دون ذكر اسمه الأول (محمد)، ويقود رئيس الوزراء الإسرائيلي بلاده من مركز تحت أرضي، ومنه قرر الاستخدام الأول في العالم للطائرات الأمريكية “ف 35”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!