في الأكشاك هذا الأسبوع

إسبانيا تستطيع بمساعدة ماكرون العزل الإلكتروني لفرقاطة “محمد السادس”

     كشف مصدر موثوق لـ “الأسبوع”، أن إدارة ماكرون، سمحت لمدريد بتقنيات لعزل فرقاطة “فريم” المغربية والمعروفة باسم الملك محمد السادس، إلا إن طور البحارة المغاربة تقنيات محلية و”حمائية خاصة” وأدخلوها في الخدمة.

وطبق البحارة الإسبان، المشاركون إلى جانب الفرنسيين في تمرين “تي. جي. 18:1” تقنيات عزل خاصة في الحرب الإلكترونية التي يرعاها الحلف الأطلسي، منها التشويش على إشارات الرادار لخداع العدو وفي التنصت.

وهي التقنيات التي مكنت إدارة ماكرون، البحرية الإسبانية منها، لمواجهة “فريم” المغربية، ونفذها بحارة الدولتين في “ديناميك غارد”.

وتقنيات الخداع الإلكتروني، عالية، وتحمي بحرية مدريد من الهجوم المغربي في عرض مضيق جبل طارق، وفي ما تسميه الجزر الإفريقية لإسبانيا، وسبق للدرك المغربي، دخول جزيرة ليلى، قبل أن يبعده الجيش الإسباني في عملية خاصة، وتحت رقابة البحرية الإسبانية.

وباعت فرنسا للمغرب فرقاطة “فريم” وسلمت إسبانيا أخيرا “التشويش الإلكتروني والتنصت والاختراق وخداع العدو” في خروج عن الالتزام الذي قدمته الشركة المصنعة للمغرب، حسب المصدر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!