في الأكشاك هذا الأسبوع
محمد عبد العزيز

خلط أوراق “المراكشي” بعد منع أنصاره من دخول العيون

العيون – عبد الله جداد

      دافع محمد عبد العزيز على الأجانب الذين يتم إرجاعهم إلى دولهم من مطار العيون، بعد أن ثبت في حقهم قيامهم بأعمال منافية للقانون والتجسس، متناسيا بأن المغرب دولة كاملة السيادة، ومن حقها البت في أي منظمة أو جهة تريد خلق البلبلة والتوتر بين المواطنين، فقد بعث المراكشي الأمين العام لجبهة البوليساريو برسالة للأمين العام للأمم المتحدة، طالبا بأن يكف المغرب عن الطرد المستمر لمن اعتبرهم مراقبين دوليين مستقلين، ومنعهم من لقاء مواطنين وحقوقيين صحراويين، وكل هذه الوفود التي يتم إرجاعها في نفس الطائرة، تكون قيادة البوليساريو على علم ببرامجها وخطتها لإرباك قوات الأمن وخلق البلبلة والفوضى بين المواطنين، وهو ما جعل الجهات المعنية المكلفة بحماية وأمن الأقاليم الصحراوية تترصد لكل المناوئين، وتنجح في إفشال مناوراتهم المحبوكة ضد سيادة المغرب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!