في الأكشاك هذا الأسبوع

اتقوا الله في فريق سيدي قاسم

سيدي قاسم – حميد بوعادي

        طالبت مجموعة من الوداديات وجمعيات المجتمع المدني الممثلة للسكان من عامل إقليم سيدي قاسم إبراهيم أبو زيد، التدخل الفوري لرفع الضرر والحيف الذي لحق فريق المدينة الأول للاتحاد القاسمي الذي أصبح لقمة سائغة تتقاذفها الأيادي.. حيث تزداد المعضلة استفحالا مع انطلاق كل موسم كروي، حسبتعبير المحتجين… الذين سبق لهم أن شاركوا في عدة وقفات احتجاجية أمام مقر نادي الفريق الموجود بشارع الرباط الممتد لشارع محمد الخامس قرب مركز البريد… رغم أن بعض المشاركين في الوقفات الاحتجاجية هم من أوصلوا الفريق إلى ما هو عليه الآن، ورغم ذلك مازالوا يشاركون في الوقفات الاحتجاجية.

تدهور الفريق أثر بشكل سلبي على اقتصاد المدينة بكاملها… لأن الجمعيات أصبحت مهنة من لا مهنة له، والغريب في الأمر أن هناك من له من 04 إلى 07 جمعيات تصلها الإعانات المادية من الجهات المختصة؛ المجلس البلدي، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية. يحدث هذا لأن هناك بعض الجمعيات تستعمل لأشياء بعيدة كل البعد عن العمل الجمعوي… وغالبا ما تستعمل كمطية لقضاء أشياء أخرى، والضحية هي المدينة قبل فريقها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!