في الأكشاك هذا الأسبوع

ما فائدة تكريم الفنان بعد موته ؟

        يعاني الفنان المغربي سواء كان ممثلا مسرحيا أو سينمائيا أو مغنيا أو ملحنا أو غير ذلك، مما يدخل في خانة الفن في جميع جوانبه وأشكاله من إهمال يكاد يكون شبه تام ومقصود إن جاز التعبير، فكثير من الفنانين الراحلين عانوا ولمدة طويلة من المرض والفاقة، دون أن يلتفت إليهم أحد أو يتحرى عن أوضاعهم الصحية والمادية إلا بعد فوات الأوان، باستثناء تدخلات جلالة الملك وإعطاء أوامره بعلاج الفنان المريض على نفقته، إلا أن الملك وحده لا يمكن أن تشمل تدخلاته وعطفه جميع الفنانين الذين يعيش غالبيتهم في فقر مدقع وحاجة ماسة لمساعدتهم والأخذ بيدهم، ولذلك يجب على نقابة الفنانين والمجتمع المدني والفاعلين الجمعويين ومنظمات حقوق الإنسان والمحسنين أن يتدخلوا كل حسب قدرته وطاقته، ويساعد الفنان في حياته ويساعد أسرته بعد وفاته، وذلك بإحداث صندوق خاص بمساعدة الفنانين والتخفيف من معاناتهم مع المرض والحاجة بمساهمة من الكثير من المحسنين والشركات والبنوك إلخ..

 

محمد نرجيس (الدار البيضاء)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!