في الأكشاك هذا الأسبوع

خنيفرة | مشاريع إصلاح غامضة بمريرت

خنيفرة – شجيع محمد

       تقدم بعض سكان حي الأمل بمدينة مريرت بعدة شكايات للسلطات لمحلية والجهات المعنية، يستنكرون ما سموه بالخروقات التي همت الإصلاحات التي تعرفها بعض أزقة المدينة في الآونة الأخيرة، منها غياب سبورة الأشغال التي تعطي المواصفات الكاملة للأشغال التي سيتم إنجازها كما هو متعارف عليه أثناء بداية أي أشغال، وعدم وجود أي إشارة لمكتب الدراسات والإرشاد للمقاولة المكلفة بهذه الأخيرة.

بالإضافة إلى استعمال آليات مهترئة، وجرافات لا تتناسب وحجم الأشغال الجارية، وتوفير الضمانات الكافية لطمأنة السكان، والغياب التام للمهندسين والقيمين لمراقبة الأشغال ولجنة المتابعة الفنية من جميع الأطراف، وبالمقابل أكد بعض المواطنين أن هذه الخروقات تعيدنا إلى الأشغال التي أجريت سنة 2005، والتي شابها الغموض، حيث لم تمر سوى بضعة شهور حتى اهترأت البنيات التحتية للأزقة، واعترتها الحفر، والفيضانات، والبرك المائية، وتسبب في عرقلة حركة السير إلى يومنا هذا، وأضحت موضوع العديد من الانتقادات من طرف كل الفاعلين، والصحف، وجميع الفئات.

كما يندد المواطنون بعدم اطلاعهم على دفتر التحملات الذي شابه الغموض والضبابية، وعدم إبلاغهم بالاطلاع على محتويات هذا الأخير، مما يعد خرقا واضحا لمقتضيات الفصل 27 من الدستور، والذي ينص على “ضرورة حصول المواطنين على المعلومات الموجودة في حوزة الإدارة العمومية، والمؤسسات المنتخبة، والهيئات المكلفة بمهام المرافق العمومية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!