في الأكشاك هذا الأسبوع

اللصوص يصلون إلى شارع الأميرات بالرباط

الرباط – الأسبوع

 لأول مرة في تاريخ الفوضى المغربية، استطاع اللصوص مؤخرا، الهجوم في الثالثة صباحا على بيت ضابط متقاعد يتواجد قبالة شارع الأميرات، حيث بيت الوزير الأول ومكاتب الكتابة الخاصة الملكية، وبيوت الأميرات والبيت الذي كان يسكنه الجنرال مولاي حفيظ، غير بعيد من السفارة البريطانية، وبيت الرئيس أحمد عصمان.

وقد فتحت الشرطة صباح الإثنين، غداة هجوم السويسي للتحقيق في هذا الحادث الذي حصل عندما لاحظ اللصوص أن صاحب البيت تغيب قبل يومين في إجازة، ليحكي الحارس الذي لاحظ هروب اللصوص بعد أن أشعل ضوء البيت، أنهم هربوا في سيارة صغيرة، وأن عددهم كان أربعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!