في الأكشاك هذا الأسبوع
صورة الحفل ويظهر المندوب الجزائري أسفل إلى اليمين

في أول مهمة سياسية.. الطالبي العلمي يلعب الكاش كاش مع رئيس البوليساريو

نواقشوط – خاص بالأسبوع

     حضر عدة رؤساء دول أفارقة في حفل تنصيب الرئيس الموريطاني محمد عبد العزيز، الذي يصر مندوب “الأسبوع” في الحفل، الحافظي السباعي، بأن رئيس موريطانيا هو سباعي إدريس(…) وكان ذلك الحفل الذي أقيم يوم السبت 2 غشت 2014 بالملعب الأولمبي، والذي حضرته الجماهير، باستثناء المعارضين الموريطانيين الذين سماهم وزير موريطاني، بالمتقاعدين الفاشلين، ولم يتغيب مع المعارضين الموريطانيين، إلا مبعوث المغرب لحضور الحفل، رئيس البرلمان الطالبي العلمي، مثلما تغيب سفير المغرب بن عمر، ولم يسمع الموريطانيون إلا الخبر الذي أذيع في اليوم الموالي، عن استقبال الرئيس الموريطاني لمبعوث المغرب العلمي، إلا أن موريطانيا، التي كانت تنتظر حضورا مغربيات ملكيا في هذا المهرجان، وكان منتظرا أن يمثله الوزير الأول بن كيران، أو على الأقل، الوزيرة ذات الأصول الصحراوية، بوعايدة لم يحضروا بعد أن أقنعت برقيات السفارة المغربية في نواقشوط، بأن رئيس البوليساريو عبد العزيز المراكشي سيحضر، وهو ما اقتنع به المبعوث المغربي الطالبي العلمي، الذي رفض الحضور لعدم مواجهة رئيس البوليساريو.

وبينما كان عدد كبير من المنتمين للبوليساريو في نواقشوط يوحي بأن رئيس البوليساريو كان هو أيضا يتفادى الحضور بجانب المبعوث المغربي، أكد مندوب “الأسبوع” الحافظي عن مصادر موريطانية بأن موريطانيا لم تستدع رئيس البوليساريو، متوقعة فتح المجال أمام وفد مغربي كبير بجلالبيبه وطرابيشه.

الغضبة الموريطانية على الغياب المغربي، هدأ من روعها مسؤول موريطاني، قال بأننا كنا ننتظر أن يزور جلالة الملك موريطانيا وهو في طريقه إلى زيارة الدول الإفريقية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!