في الأكشاك هذا الأسبوع

رياضة | مكتب حسنية أكادير يتهرب من أداء مستحقات بعض اللاعبين بدعوى أنهم «ولاد الفرقة»

       علمت «الأخبار» من مصادر خاصة، أن مجموعة من لاعبي فريق حسنية أكادير لكرة القدم لم يتوصلوا بمستحقاتهم المالية العالقة بذمة الفريق، والتي تخص منحة الشطر الثاني من الموسم الماضي ومنحة الموسم الحالي. وأضافت المصادر نفسها أن إدارة الفريق السوسي تتهرب من أداء ما بذمتها لفائدة لاعبي الفريق، معللة ذلك بكونهم «ولاد الفرقة، وخاصهوم يصبروا عليها».
وتساءلت مصادر «الأخبار» عن السبب الذي منع إدارة الحسنية من دفع مستحقات اللاعبين، في الوقت الذي يتعاقد فيه الفريق مع لاعبين بمبالغ مالية وصلت إلى 120 مليون سنتيم، كحالة  الغيني، باسكال فيندونو، الذي منحه مكتب الفريق شقة بمنطقة «مارينا» السياحية ليستفيد منها إلى حين انتهاء العقد الذي يربطه بالفريق السوسي،
و90 مليون سنتيم بالنسبة إلى كوليبالي الذي تسلم نصف المبلغ المذكور قبل الالتحاق بتداريب الفريق.
وارتباطا بالموضوع، نفت مصادر «الأخبار» ما تم الترويج له من طرف بعض مسيري فريق الحسنية، بكون اللاعبين قد توصلوا بمستحقاتهم كاملة غير منقوصة، مما أدخل عائلات اللاعبين في شك مريب حول مصير الأموال التي يتوصلون بها، معتمدين على تصريحات المسؤولين. كما تساءلت المصادر ذاتها حول تركيز اللاعب في المباريات الرسمية للفريق، وهو الذي لم يتوصل بمستحقاته المالية.

هيسبرس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!