في الأكشاك هذا الأسبوع

المغرب يستعمل “يوتيوب” للتجسس على مستعملي الانترنيت

قالت “سيتيزن لاب” أن المغرب يلجأ إلى خدمات شركات لتزودها ببرمجيات خبيثة لتتجسس على مستعملي الأنترنيت المغاربة.

 وأضافت المنظمة في بيان نشرته مجلة “تيك تايمز” الأمريكية وهي مجموعة مهتمة بأمن الفضاء الإلكتروني ومقرها تورونتو أن، “الدولة تقوم بالتجسس على مستعمل الأنترنيت عن طريق الفيديوهات والروابط، حيث تقوم بنقل برمجيات خبيثة إلى الحواسب لمراقبة المستهدف، ويطلق على العملية باسم “الأبواب الخلفية”.

 وأكد البيان أن الدولة تقوم بنشر روابط لفيديوهات اليوتيوب مثلا وعند الدخول إليها تبدأ عملية “الأبواب الخلفية” عند ثتبيت برنامج التجسس الذي صنع عن طريق الشركة الايطالية”هاكينغ تيم” التي تقول إنها تبيع أدوات المراقبة والتدخل الرقمي للحكومات فقط”.

 ويتيح برنامج التجسس هذا “للحكومة الاطلاع على رسائل البريد الإلكتروني وملفات فيسبوك والموقع التي يتم الدخول إليها، كما يسمح بتشغيل كاميرا الحاسوب أو الميكروفون لالتقاط الصور أو تسجيل المحادثات دون علم صاحبه”، بحسب البيان.

 و من بين الدول التي تتعامل مع الشركة الايطالية هناك الإمارات العربية المتحدة والمغرب و الولايات المتحدة وروسيا والصين والمملكة المتحدة وإسرائيل.

أحبيب رشيد – هبة بريس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!