في الأكشاك هذا الأسبوع
تشير المعطيات إلى أن عدد نزلاء السجون المغربية انتقل في 2009 من 57763 إلى 72816 في 2013.

ارتفاع قياسي بأعداد السجناء في المغرب يقلق الحقوقيين

عبّر المجلس الوطني لحقوق الإنسان عن قلقله بشأن تزايد أعداد «ساكنة» السجون المغربية، والتي عرفتْ تزايدًا كبيرًا، بأكثر من 26 % بين عامي 2009 و 2013.

وتشير المعطيات التي نشرتها صحيفة «هسبرس» المغربية أن عدد نزلاء السجون المغربية انتقل من 57763 في العام 2009 إلى 72816 في العام 2013.

وأوضح المجلس المغربي لحقوق الإنسان، في مذكرة يوم الثلاثاء، أن تزايد أعداد ساكنة السجون أدى إلى «شروط اعتقال مثيرة للقلق ومضرة بجهود إعادة الإدماج وضمان أمان جميع الساكنة السجنية».

ومن بين أسباب ارتفاع أعداد الساكنة السجينة في المغرب، حسب تقرير سابق للمجلس المغربي لحقوق الإنسان، اللجوء إلى الاعتقال الاحتياطي، وبطء المحاكمات، والتطبيق شبه المنعدم للمقتضيات القانونية المتعلقة بالإفراج المقيد بشروط.

ودعاء المجلس إلى اعتماد ما وصفها العقوبات البديلة لتخفيض هذا العدد على الرغم من صعوبة إجراءاتها، وفق ما جاء في مذكرة صادرة عنه.

بوابة الوسط

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!