في الأكشاك هذا الأسبوع

بين وجدة والرباط كادت طائرة أن تفرض تغييرا لحكومة بن كيران

الرباط – الأسبوع

العاصفة التي أحرقت الطائرة الجزائرية في منطقة تمبكتو بالمالي، توجهت بسرعة نحو الشمال، حيث وصلت لمناطق فرنسية جنوبية تسببت في فيضانات أظهرتها التلفزة الفرنسية. هذه العاصفة مرت فوق المغرب بمنطقة ما بين وجدة وتازة، فهزت في طريقها الطائرة المغربية، التي كانت تنقل أعضاء الحكومة المغربية وبعض السفراء، بمن فيهم رئيس الحكومة بعد انتهاء حفلات ليلة القدر بوجدة، لتقول الصحف بأن أصوات الوزيرتين الحقاوي وأفيلال انطلقت بالصياح والهلع، ممزوجة بآيات القرآن. وطبعا حلت ألطاف ليلة القدر، ليتفادى المغرب، كارثة كادت أن تفرض تعديل حكومة بن كيران.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!