في الأكشاك هذا الأسبوع
فوزي لقجع

جامعة كرة القدم و100 يوم من الانتظار

عقد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ندوة صحفية الأسبوع الماضي، لتسليط الأضواء على 100 يوم من توليه الرئاسة.

الندوة كانت مناسبة لاعتراف الرئيس بعدم تواصله مع الإعلاميين بسبب كثرة انشغالاته التي لا تسمح له بالرد على جميع المكالمات، لكنه عاد ليؤكد بأنه سيخلق خلية للتواصل سيرأسها أحد أفراد الجامعة، وستكون مهمتها هي الرد على كل أسئلة الصحفيين والمهتمين بأخبار المنتخبات الوطنية…

فوزي لقجع كشف للحضور بأن الأخبار التي جاءت من فرنسا، والتي تؤكد التحاق مدير المنتخبات الوطنية ناصر لارغيت بفريقه السابق “كاين” لا أساس لها من الصحة، وأن العقد الذي يربط لارغيت بالجامعة مدته سنتين، ليصحح له زميله رئيس المنتخبات الوطنية البوشحاتي بأن العقد مدته أربع سنوات، لكن الغريب في الأمر هو جواب لارغيت الذي أكد أنه قام بزيارة ناديه القديم الذي صعد هذا الموسم إلى قسم الكبار، وأنه اتفق مع رئيس الفريق على أن يكون مستشارا له.. فكيف يعقل أن يقوم هذا الرجل بمهمتين مختلفتين؟

100 يوم، لم نر منها سوى الصراعات بين أعضاء الطاقم التقني لمنتخب الكبار، كما نسجل الصمت المريب لمدربي المنتخبات الأخرى الذين مازالوا لم يباشروا مهمتهم بشكل رسمي…

100 يوم، ربما غير كافية للمكتب المديري الجديد لسبر أغوار مشاكل هذه الجامعة، والبحث عن الحلول الناجعة لعودة كرة القدم الوطنية إلى الواجهة… فلننتظر مرة أخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!