في الأكشاك هذا الأسبوع

لأول مرة: ديوان شعر الملحون بالفرنسية

تعززت المكتبة الوطنية وقسم الأدب خصوصا بمولود جديد، هو عبارة عن ديوان شعر في فن الملحون باللغة الفرنسية للشاعر الأستاذ حسن السليماني، الذي يعتبر أول شاعر ملحوني ينظم القصائد باللغة الفرنسية.

عندما تتصفح الديوان الشعري، تجده يبحر في عدد من المواضيع وقد ذهب على سنة شيوخ الملحون الذين لا يبدؤون جلساتهم إلا بقصائد التوسل، لينوع مواضيع الديوان الذي يضم ثلاث عشرة قصيدة في سبعة وتسعين صفحة بين ما هو وطني وتربوي واجتماعي، لعب في نظمها على قياسات الملحون.

وفي كلمة للأستاذ حسن السليماني عن الهدف من نظمه للملحون بالفرنسية أكد أن هذه العملية لها ثلاث قيم:

– قيمة فنية من خلال جعل الملحون منتشرا خارج حدود الوطن لأن العديد من الغربيين أو المغاربة المهاجرين لا يفقهون الدارجة المغربية ولا يستمتعون إلا بالموسيقى لأنهم لا يفهمون الكلام، وبهذه الطريقة سوف يصل حتى كلام الملحون للغرب.

– أما القيمة الوطنية؛ فهي نشر الثقافة والتقاليد المغربية عبر تصدير هذا الفن لأن  كلماته تضم العديد من الإشارات للثقافة المغربية والتواصل بين الثقافات لذلك اختار الشاعر لديوانه عنوان من أجل عالمية الملحون

“Pour l’universalité du Malhoun”

– أما القيمة الثالثة؛ وهي القيمة الأدبية وتتمثل في إضافة عمل جديد إلى المكتبة الوطنية كأول تجربة شعرية ملحونية في المغرب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!