في الأكشاك هذا الأسبوع

أيت ملول | رحلة البحث عن المياه في شهر رمضان

أيت ملول – بوطيب الفيلالي

يشتكي سكان مجموعة من أحياء مدينة أيت ملول من ظاهرة جديدة، وهي ضعف الصبيب المائي الذي تستفيد منه المنازل، الشيء الذي يؤدي إلى حرمان سكان الطوابق العليا من هذه المادة الحيوية خصوصا أثناء الليل، وما يمثله ذلك من معاناة ازدادت أكثر في هذا الشهر الأبرك الذي ترتبط عاداته وعباداته بتوفر الماء(..).

وبادرت عدة جمعيات ناشطة في الأحياء إلى مراسلة بعض المسؤولين سواء في بلدية أيت ملول، أو الوكالة المستقلة المتعددة الخدمات بإنزكان، قصد التدخل العاجل من أجل إيجاد حل لهذه المشكلة، دون جدوى(..)كان آخرها المراسلة التي بعثتها جمعية “السعادة والتنمية” بحي أدمين بأيت ملول في شخص رئيسها إلى مدير “الرامسا” بإنزكان، والتي تشرح فيها المشكل، وتطالب بتدخل مسؤولي الوكالة لوضع حد لمعاناة السكان مع ضعف الصبيب ليلا.. فهل ستتدخل “الرامسا” لتقوية الصبيب المائي بأحياء المدينة، أم أن سكان الطوابق العليا سيقضون ليالي رمضان في البحث عن الماء؟.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!