في الأكشاك هذا الأسبوع

تيزنيت | سبعة دواوير ومستوصف واحد خارج التغطية

تعاني منطقة الكعدة بجماعة “اكلو” بمدينة تيزنيت من نقص في الخدمات الصحية إن لم نقل انعدامها، حيث لم يكتب لمستوصف “إدوبيضا” الموجود بـ”الكعدة” بالجماعة المذكورة أن يقوم بالمهام المنوطة به(..)، وهو المستوصف الوحيد الذي يغطي أكبر عدد من السكان، والتي تضمها الدواوير الموجودة في تراب المنطقة وهي: إدوبيضا، وادطالب، وابخشاش، وإدعيسى، وتمزضاون، واعلوك(..) لتنضاف معاناتهم جراء تردي الوضع الصحي إلى العزلة التي تعيشها هذه القرى بسبب سياسة التهميش التي ينهجها المجلس الجماعي(..).

ويعيش المستوصف وضعية مزرية نتيجة تآكل بنايته، إذ أصبح مهددا بالانهيار في أي وقت وحين، بالإضافة إلى أن الممرض الذي يعمل فيه يضطر إلى الذهاب إلى المدينة يوميا لانعدام سكن وظيفي(..).

ومازال سكان الدواوير المذكورة يجهلون الأسباب التي أدت إلى عدم تمكنهم من الاستفادة من الخدمات الصحية أسوة بباقي الدواوير داخل الجماعة، دون أن يتكبدوا معاناة التنقل إلى المدينة “تيزنيت”، أو إلى مركز “أمراغ” للتطبيب مع ما تعرفه المنطقة من قساوة في المسالك المؤدية إلى هناك، وخاصة في فصل الشتاء(..) الشيء الذي دفعهم إلا التساؤل: هل نحن في غنى عن الطبيب، وعن الخدمات الصحية؟ ولماذا لا نستفيد من خدمات طبيب المركز؟ ولم يتم غض الطرف عن كل مشاكلنا؟(..).

وسبق للمجتمع المدني في العديد من المناسبات أن طالبوا من الجهات المسؤولة بالتدخل العاجل لإنقاذ هذا المرفق العمومي مع توفير مداومة خاصة في الفترة الليلية، دون جدوى(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!