في الأكشاك هذا الأسبوع

” لا وجود لأي إصابة بفيروس إيبولا”

نفت الحكومة وجود أي إصابة بفيروس «إيبولا»، ردا على تقارير نشرتها بعض الصحف حول تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس بإسبانيا قادمة من المغرب.

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الصحة، وجاء فيه أن «التحريات التي قامت بها (الوزارة) بالتعاون مع السلطات الإسبانية المختصة، أظهرت أن أحد الأشخاص البالغ من العمر 47 سنة، اشتبه في إصابته بفيروس (إيبولا) بعد وصوله إلى الأراضي الإسبانية مرورا بالمغرب بداية الأسبوع الجاري».

وتابعت الوزارة «إلا أن التحاليل الطبية التي أجريت له أفادت بأنه خال من أي عوارض إصابة بهذا الداء»، على حد قول البيان، في ما لم يصدر على الفور أي تعليق من الجانب الإسباني.

وأشارت الحكومة في بيانها، إلى «خلو» أراضيها من أي حالة إصابة بفيروس «إيبولا» منذ ظهوره في بعض دول أفريقيا الغربية.

وأضافت أنها تقوم بـ”مراقبة كافة الرحلات القادمة من غينيا”، حيث ينتشر هذا الفيروس بشكل واسع.

 

القدس العربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!