في الأكشاك هذا الأسبوع

مرتيل | مسؤولية الأسرة والإعلام في التربية

نظمت جمعية العمل والتربية بحي الديزة بمرتيل ندوة علمية، مؤخرا، في موضوع “تربية الأبناء”، بمكتبة أبي الحسن الشاذلي بنفس المدينة، حضرها العشرات من المهتمين، والأساتذة الباحثين، وفاعلين جمعويين من شباب وشابات المدينة(..).

واعتبرت جميلة الخمليشي وهي أستاذة جامعية وعضوة بالمجلس العلمي المحلي بعمالة المضيق الفنيدق، أن موضوع الندوة من المواضيع الآنية، والتي تستأثر باهتمام كل الأسر المغربية، وتأرق أغلبها، حول الكيفية والطريقة الأمثل لتربية الأبناء، بشكل يجعلهم قادرين على تحمل المسؤولية عند بلوغهم سن الرشد.

وأكدت أن التربية بكل مكوناتها الأساسية، من المهام الكبيرة الملقاة على عاتق المجتمع علاوة على الدور الفعال للمدرسة، حيث اللبنة الأولى لصقل مواهب الأبناء وتعليمهم حسن الأخلاق والاحترام المتبادل، وتعتبر الشريعة الإسلامية من أفضل الديانات السماوية التي ترقى بالسلوكيات المرتبطة بها(..).

وشددت سناء الهراوي ممثلة الجمعية، على أن الأسر المغربية مدعوة أكثر من غيرها للاهتمام بالفئات الصغرى وتربية الأبناء تربية حسنة، معتبرة أن للأعلام العمومي بكل مكوناته، دور فعال وحاسم في التربية، يجب مراقبته وخلق برامج هادفة تنبذ العنف وتحبذ التسامح والإخلاص والمحبة(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!