في الأكشاك هذا الأسبوع
إدريس لشكر

لشكر يتهم أطرافا خفية بتزوير الانتخابات لصالح العدالة والتنمية

اتهم قيادي من اليسار حزب العدالة والتنمية المحافظ الذي يترأس الحكومة بتزوير نتائج الانتخابات، ولم يتردد الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي المعارض إدريس الشكر في توجيه سهام نقده إلى العدالة والتنمية الحاكم خلال لقاء حزبي عقد بالرباط، وقال إن هذا الحزب الإسلامي لا يملك الشعبية الكافية التي ستجعله الحزب الأول في البلاد، مشيرا إلى أن انتخابات 2011 التي أفرزت فوزه وتصدره للمشهد السياسي كانت مزورة.

وقال إدريس الشكر إن أطرافا قامت بتزوير انتخابات 2011 لصالح العدالة والتنمية، غير أن الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي لم يفصح عن “الجهات” التي قال إنها تقف وراء تزوير نتائج هذه الانتخابات التي حملت العدالة والتنمية على رأس الحكومة الحالية.

ويشار إلى أن شعبية الاتحاد الاشتراكي، أكبر الأحزاب اليسارية في المغرب، كانت قد تراجعت بشكل مهول بعد مشاركته في تسيير الحكومتين السابقتين. واعتبر محللون سياسيون أن الاتحاد الاشتراكي خضع إلى تصويت “عقابي” في انتخابات 2011، بعد فشله في التجربة الحكومية.

الرياض

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!