في الأكشاك هذا الأسبوع

“تسونامي التنقيلات العشوائية” يضرب من وادي زم إلى سطات

خريبكة – سعيد الهوداني

أثار إقدام مسؤول عن الصحة بجهة الشاوية ورديغة على نقل طبيبة للمستعجلات من وادي زم إلى مستوصف بإقليم سطات، خارج إطار الحركة الانتقالية العادية للوزارة، موجة سخط عارمة داخل قطاع الصحة العمومية بالإقليم(..)، واتهم مندوب الصحة بخريبكة أثناء تدخله في اجتماع المجلس الإقليمي، ذات المسؤول باستغلال سفره للديار المقدسة في إطار عمرة، للتوقيع على قرار التنقيل رغم الخصاص المهول في الموارد البشرية، والمادية، واللوجيستيكية بمستشفيات خريبكة، وانعكاسه على جودة الخدمات الصحية بها(..).

وندد المكتب الإقليمي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام بخريبكة في بيان له، بما أسماه “تسونامي التنقيلات العشوائية” التي يقودها أحد المسؤولين عن الصحة مع قرب إحالته على التقاعد في خرق سافر لمبادئ الحكامة، والشفافية، وتخليق المرفق العمومي، والمقتضيات القانونية المنظمة للحركة الانتقالية(..).
ويشار إلى أن مستشفيات خريبكة تعاني خصاصا مهولا في الأطر الطبية من مختلف التخصصات، ومن موجهات هروب متكررة للأطباء نحو مدن المركز أو نحو القطاع الخاص، وهو ما يؤدي إلى أزمات متكررة في عدد من التخصصات، كضعف أو حذف عدد من الخدمات الأساسية بالمستشفيات المحلية، والاكتظاظ، والفوضى، وتصدير المرضى إلى مدينتي الدار البيضاء، وسطات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!