في الأكشاك هذا الأسبوع
عزيز أخنوش

البرلمان يطلب محاسبة أخنوش على مصير أراضي “صوديا وسوجيطا”

الرباط – الأسبوع

وضعت بعض الفرق البرلمانية، مؤخرا، طلبات لعقد اجتماع عاجل للجنة القطاعات الإنتاجية بحضور عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري، لسببينأولهما: تقديم الحصيلة موثقة بالأرقام وبالوضعية الحقيقية لضيعات الدولة”صوديا وسوجيطا” التي تم تفويتها للخواص. وإجراء تقييم حقيقي لهذه الأراضي يبين مدى تنفيذ المستفيدين للالتزامات المنصوص عليها في دفاتر التحملات، وبخاصة حجم التشجير والغرس والاستثمار والتجهيزات الحديثة في مجال السقي في هذه الضيعات وعدد اليد العاملة المشغلة، علما أن بعض المستفيدين شردوا العمال الذين ورثوهم عن شركات “صوديا وسوجيطا”، وطردوا النقابيين وغيرها من الخروقات التي يتوفر النواب على ملفات متكاملة بخصوصها.

وثاني أسباب استدعاء أخنوش هي الظروف العامة التي يجري فيها حاليا تفويت أراض جديدة للدولة “أملاك مخزنية” لفائدة الخواص، مع فرق كبير هذه المرة هو أن المِلكِية مبهمة لهذه الأراضي التي يستغلها فلاحون صغار لسنين عديدة عكس أراضي “صوديا وسوجيطا” التي كانت ملكيتها للدولة واضحة، مما ينذر بحرب جديدة ستضاف لحروب تحديد الملك الغابوي التي نشبت في العديد من الأقاليم بين المواطنين وإدارة المياه والغابات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!