في الأكشاك هذا الأسبوع

من هو موظف الداخلية الذي سطا على أراضي “زعير”؟

الرباط – الأسبوع

       تلوك الألسن بمنطقة زعير بالقرب من العاصمة الرباط خبر ترامي مسؤول كبير في وزارة الداخلية على أراضي خصبة وشاسعة دون وجه حق.

هذا المسؤول الذي انتزع بالقوة هذه الأرض السلالية من أهاليها كانت في ملكية أزيد من 50 شخصا يستغلها اليوم بالقوة ضد هؤلاء.

ملف هذه الأراضي وهذا الظلم أمسكته بعض الجمعيات وحملته رفقة أهالي المنطقة المتضررين  إلى العاصمة الرباط، وشرعوا في الاتصال بالبرلمانيين والأحزاب السياسية لتبنيهم إلى كون هذه القضية العادلة وطلبوا دعمهم في هذه المحنة، خاصة بعدما فشلوا في نزع تحقيق من وزارة الداخلية والعدل في شأن هذا الموظف المحمي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!