في الأكشاك هذا الأسبوع
على من يضحك تاعرابت

بالعربية تاعرابت: المغاربة ليسوا في حاجة إلى خدماتك

      بعد غياب وهدنة طويلة، عاد اللاعب عادل تاعرابت ليخلق المفاجأة و”البوليميك” كما هو معلوم، شكل الناخب الوطني بادو الزاكي المجموعة التي سيعتمد عليها لتشكيل منتخب قوي يراهن على الظهور بمستوى جيد، خاصة وأن المغرب مقبل خلال الشهور القليلة القادمة على احتضان نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2015.

بادو الزاكي نادى على العديد من اللاعبين المحترفين الذين لبوا الطلب بل كانوا سعداء للعودة إلى المنتخب.

عادل تاعرابت وكعادته خلق الحدث وأقفل هاتفه، و”هواتف أقربائه” ولم يرد على مكالمات الزاكي ودعوته بل منحه فرصة جديدة لحمل القميص الوطني.

لم نستغرب كمعظم المتتبعين للمنتخب الوطني للتصرف الأرعن لهذا اللاعب الذي يحمل العديد من السوابق مع منتخب بلاده لا داعي لذكرها حتى لا نعطي لهذا المشكل العادي والبسيط أكبر من حجمه.

باختصار فالمغرب ليس في حاجة إلى لاعب بدون أخلاق، وبالتعرابية تاعرابت من الأفضل لك أن تنسى المنتخب المغربي الذي يمر من فترة نقاهة وهو في غنى عن أنانيتك ونزواتك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!