في الأكشاك هذا الأسبوع
فؤاد العماري

عمدة طنجة يرفض التمويل القادم من قطر

الأسبوع

         أعلن فؤاد العماري عمدة طنجة في اجتماع لجنة المرافق بمجلس المدينة، المنعقد مؤخرا، عن رفضه التام تمرير صفقة تفويت شركة “أمانديس” إلى شركة “أكتيس” البريطانية ذات التمويل القطري، كاشفا في ذات السياق عن خطته لطرد الشركة المملوكة لشركة “فيوليا” الفرنسية المفوض لها تدبير قطاع الكهرباء والماء الصالح للشرب وتطهير السائل، واسترجاع تدبير هذا القطاع من طرف الجماعة الحضرية لطنجة، من خلال اتخاذ قرار شراء العقد وفقا لما ينص عليه الفصل 72 منه.

وصرح مصدر مطلع أن استرجاع تدبير هذا القطاع الحيوي سيمكن الجماعة الحضرية من التحكم في تدبير هذا القطاع بما يخدم مصالح الساكنة، ويحافظ على استمرارية خدمات المرفق العمومي دون وضعه تحت رحمة أطراف هاجسها الوحيد هو الربح دون مراعاة الطبيعة الاستراتيجية والحيوية لهذا القطاع.

كما أكدت ذات المصادر أن عمدة المدينة يراهن على فتح مفاوضات مع مؤسسات مالية بالقطاعين العام والخاص للتوصل إلى التركيبة القانونية والمالية الملائمة لشراء عقد التدبير المفوض بالاعتماد الكامل على الكفاءات المغربية.

قرار العماري غير المتوقع عرف ترتيبا سريا مع رؤساء الجماعات الترابية بولاية طنجة الخاضعين للتدبير المفوض لهذا القطاع، حيث أعلنوا في بلاغ لهم عن تثمينهم لموقف العماري ودعمهم قرار رفض المصادقة على عملية التفويت وموافقتهم على تنزيل الترتيبات القانونية لطرد الشركة الفرنسية.

ويطرح هذا الموقف تحديات حقيقة على الجماعة الحضرية لطنجة آخذا بعين الاعتبار مدى توفرها على الكفاءات البشرية واللوجستيكة اللازمة لتدبير هذا القطاع خاصة، وتساءل أحد المتتبعين بالمدينة هل قرار العماري بدافع خدمة الصالح العام أم لحاجة في نفس يعقوب؟(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!