في الأكشاك هذا الأسبوع
فؤاد الدويري

مريرت | الدويري يرد على مقال “الأسبوع” بإحالة ملف “أنفاق الموت” على القضاء

مريرت – شجيع محمد

        أحال فؤاد الدويري وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة وفي سابقة هي الأولى من نوعها، ملف إحدى الشركات المنجمية بجبل عوام على أنظار النيابة العامة تبعا للمساطر القانونية المعمول بها.

وتعود تفاصيل القضية إلى حلول لجنة مركزية تابعة للوزارة الوصية إلى مكان الحادثة التي وقعت خلال شهر مارس الفارط، حيث لقي عاملان مصرعهما وأصيب 11 آخرون بكسور خطيرة.

 وأفادت مصادر رسمية بأن هذه الشركة المنجمية لم تحترم المعايير القانونية الجاري بها العمل، والمتعلقة باستغلال المناجم وعدم احترام الحد الأقصى المسموح به للأشخاص الذين يمكن نقلهم في المصعد الذي هو 10 أشخاص بدل 13 شخصا الذين تم نقلهم فيه ليلة وقوع الحادثة(..). كما قامت هذه الأخيرة بإجراء العديد من التجارب على المصعد، وتبين لها أن ردة فعل العامل المكلف بالمصعد كانت متأخرة واتخذ سرعة كبيرة تسببت في الحادث(..).

وارتباطا بنفس الموضوع، أفادت مصادر أخرى بأن العامل المذكور يعاني من مشكلة في الرؤية، وليس له إلمام كاف باستخدام المصعد، علما أن ظروف عمل العمال داخل هذه المناجم محفوفة بالمخاطر، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في ارتفاع عدد الإصابات في صفوف العمال وحصيلة القتلى خلال السنوات الأخيرة، بالإضافة إلى انعدام أدنى شروط السلامة داخل هذه الأنفاق والمعروفة في البلدة “بأنفاق الموت”(..).

وكانت “الأسبوع” قد سلطت الضوء على ظروف اشتغال هؤلاء العمال في هاته الأنفاق في عددها رقم: 782 الصادر بتاريخ 27 مارس 2014، تحت عنوان “هل تعرف وزارة التشغيل ما يجري في أنفاق الموت؟”(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!