في الأكشاك هذا الأسبوع

خيول “آل نهيان” تصنع الحدث في مضمار الدار البيضاء

      توج الجواد «زيان معمورة» بطلا لفعاليات سباق الجولة الأولى من جائزة صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة في سن أربع سنوات فما فوق «للفئة الأولى» لمسافة 1700 متر.

وبلغ إجمالي جوائزه المالية 50 ألف أورو، والذي أقيم السباق يوم أمس بمضمار الدار البيضاء «أنفا» في المغرب، بالتزامن مع الدورة 13 لليوم العالمي لسباق الخيول العربية الأصيلة، بمشاركة دولية من السعودية وعمان وفرنسا، إلى جانب خيرة الخيول العربية الأصيلة بالمغرب، بإقامة ستة أشواط للخيول العربية الأصيلة.

وقاد الفارس فضول عبد الرحيم «زيان معمورة» لمالكه جالوبي رسين وبإشراف المدرب جون دوروال، للفوز بلقب الجولة التي تعد حدثاً تاريخياً لسباقات الخيول العربية الأصيلة بالمغرب، كونها تستضيف الجائزة لأول مرة في التاريخ، وأكد الفارس فضول أنه توقع فوز جواده بالسباق، بعد أن اتبع تعليمات المدرب بعدم الدفع بالجواد مبكراً إلى الصدارة، وإطلاق العنان له في المستقيم، وبالفعل نجحت الخطة.

ويأتي تنظيم السباق ترجمة للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، والمتابعة المستمرة لسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للفروسية، للتعريف بالجواد العربي في المحافل الدولية.

مجريات السباق

وكان السباق قويا ومثيرا من بدايته بين جميع الفرسان المشاركين فيه، والبالغ 13 فارساً، مثلوا السعودية وعمان وفرنسا، واتجهت الترشيحات نحو «الأشقر» و«فوز البراق» و«نوبروبلم الموري»، وهي الخيول التي حققت انتصارات باهرة في سباقات الفئة الأولى بالمغرب، في ما كان «زيان معمورة» يخبئ الكثير مع فارسه فضول(..).

وتزامنت الجولة الأولى من الجائزة مع الدورة 13 لليوم العالمي لسباق الخيول العربية الأصيلة، التي شهدت العديد من السباقات والأشواط الهامة، وفي مسابقة جائزة الدار البيضاء، ويعد من أشهر وأغنى السباقات في المغرب، وتألف السباق من ستة أشواط، وتنظمه الشركة الملكية لتشجيع الفرس، وفي الشوط الأول(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!