في الأكشاك هذا الأسبوع

سلاح البوليساريو يهدد أمن الجزائر

البوليساريو – عبد الله جداد

     يتأكد يوم بعد يوم انتماء جماعات من البوليساريو إلى شبكة الاتجار في الأسلحة وتسهيل تهريبها نحو دول الجوار بهدف خلق البلبلة وعدم الاستقرار. فقد كشفت جريدة “الشروق الجزائرية” إفشال محاولة تهريب كمية كبيرة من السلاح، بالناحية العسكرية الثالثة لبشار، في نقطة حدودية تابعة لولاية تندوف تدعى “الناهي”، وأوقفت وحدة عسكرية جزائرية على الحدود مع موريتانيا، المهربين وهم على الأرجح مسلحين ولهم صلة مع جماعات إرهابية من جنسيات جزائرية وموريتانية.

وساهم في رصد هذه المجموعة قيادة الدفاع الجوي، ليتم بعد ذلك تسخير وحدة من كومندو جزائري مكلف بمحاربة الإرهاب التي طاردت المجموعة المسلحة التي  تضم خمسة أفراد، ثلاثة موريتانيين وجزائريين إثنين كانوا على متن مركبتين رباعيتي الدفع، وتم حجز 17 قطعة رشاش كلاشينوكوف، و3 رشاشات ثقيلة، و12 قذيفة “إر بي جي”، وقد نشطت حركات الإرهاب تواجدها على الحدود الصحراوية مع ليبيا وموريتانيا لتهريب الأسلحة، كان آخرها بولاية إليزي الحدودية مع ليبيا، حيث تمكن الجيش الجزائري من اعتراض قافلة مسلحة مكونة من 6 سيارات رباعيات الدفع، اخترقت الحدود الجزائرية قادمة من التراب الليبي، قبل أن يتم توقيف كافة عناصر القافلة وعددهم 20 مسلحا كانوا مدججين بأسلحة رشاشة، كما تم القضاء على 4 إرهابيين بولاية أدرار بعد عمليات إطلاق النار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!