في الأكشاك هذا الأسبوع
عبد اللطيف وهبي

وهبي يحطم الرقم القياسي في المسؤوليات البرلمانية

الرباط: الأسبوع

      انتخب القيادي في الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، أخيرا ، نائبا رابعا لرئيس مجلس النواب التجمعي الطالبي العلمي.

انتخاب وهبي خليفة للطالبي شكل المفاجأة لدى العديد من البرلمانيين والمتتبعين الذين كانوا يراهنون على عودته لرئاسة فريق حزب الجرار بمجلس النواب، أو على الأقل الاستمرار على رأس لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان التي بصمها ببصمته ورفع إيقاع عملها، قبل أن يفاجأ الجميع بإسراره على الانتقال هذه المرة إلى منصب خليفة الرئيس.

وبهذا يكون وهبي قد تقلد مناصب المسؤولية الثلاثة “رئيس فريق ورئيس لجنة وخليفة رئيس مجلس النواب” في ظرف وجيز أي خلال نصف الولاية التشريعية الحالي، وفي سابقة تاريخية إذ لم يسبق لقيادي حزبي أو نائب برلماني أن تقلد مناصب المسؤولية الثلاثة داخل البرلمان في هذه المدة الوجيزة، فإلى ماذا يسعى وهبي وراء هذه التحركات السريعة داخل البرلمان؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!