في الأكشاك هذا الأسبوع

الأسبوع الرياضي | محللون .. بدون تجربة

      كل من يتابع بعض البرامج الرياضية وعلى قلتها، إلا ويقف مندهشا ومصدوما في بعض الأحيان، لتصريحات بعض المدربين، أو اللاعبين القدامى، الذين يأتون إلى “بلاتوهات” التلفزة، “لتحليل” بعض المباريات أو إعطاء وجهة نظرهم عن بعض اللاعبين.

القائم المشترك لكل هؤلاء “المنظرين” هو حديثهم عن قلة تجربة بعض اللاعبين الشباب، كقولهم مثلا: هذا اللاعب الشاب تنقصه التجربة، وعليه أن يقوم بهذا أو ذاك.

تحليل غريب ومستفز، فمن أين سيأتي هذا اللاعب الشاب بهذه التجربة، إذا لم يلعب ويشارك زملاءه في كل المباريات بما فيها الحاسمة.

فهل سيكتسب هذه التجربة وهو على كرسي الاحتياط؟

ولنذهب بعيدا ونتساءل: هل النجم العالمي ليونيل ميسي، أو الهداف الكبير رونالدو أو السويدي إبراهيموفيتش، سقطوا من السماء وأصبحوا بين عشية وضحاها نجوما كبارا، بالطبع لا، فكل هؤلاء النجوم كانت لهم بداية، وانطلقوا من الصفر، ووجدوا مدربين في المستوى ساعدوهم، ومنحوهم الثقة، ولعبوا مباريات قوية في بداية مشوارهم الكروي.

كفى من “الكلام الخاوي” فعلى هؤلاء “المحللين” أن يستفيدوا من بعض اللاعبين الكبار في أوروبا وأمريكا اللاتينية الذين أصبحوا بالفعل محللين حقيقيين بعد نهاية مشوارهم الكروي، عليهم أن يستفيدوا من تعليقاتهم ومن تصريحاتهم الموزونة والمعقولة.

 فتاح الديلامي – لاعب سابق للكوكب المراكشي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!