في الأكشاك هذا الأسبوع

بعد مقتل ناشطة حقوقية وخبيرتي تجميل.. اغتيال ملكة جمال العراق في بغداد

الرباط. الأسبوع

ذكرت وسائل الإعلام العراقية، أن “تارة فارس”، عارضة الأزياء الشهيرة وملكة الجمال السابقة، تعرضت لـ 3 طلقات نارية وهي في سيارتها بالعاصمة بغداد، بعد عصر يوم الخميس 27 شتنبر 2018.

وفارس، هي إحدى أشهر عارضات الأزياء ومن أشهر النجوم العراقيين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تثير الجدل بين فترة وأخرى، بسبب منشوراتها، التي تعتبر جريئة في المجتمع العراقي، وهي من مواليد 1988 لأب عراقي وأم لبنانية، توجهت في بداياتها لنشر المقاطع القصيرة على موقع “يوتيوب”، واختيرت ملكة للجمال في نادي الصيد العراقي عام 2015، ثم انتقلت إلى أوروبا لفترة، قبل أن تعود إلى العراق متنقلة بين إربيل وبغداد.
ويذكر مقتل تارة فارس، بخبيرتي التجميل، رشا الحسن ورفيف الياسري، اللتين توفيتا في شهر غشت الماضي، في ظروف غامضة، ولم تصدر حتى الآن الأسباب الحقيقية لوفاتهما، وإن كان المتحدثان باسم الداخلية والصحة، قد تحدثا عن “أسباب مبدئية”، لم يقتنع بها الشارع العراقي، تتعلق بتناول جرعة دواء زائدة في حالة رفيف، ومرض مفاجئ ألم برشا.
والثلاثاء الماضي، اغتيلت الناشطة العراقية سعاد العلي (46 عاما) في منطقة العباسية بالبصرة، حيث اقترب منها شخص، ثم أطلق الرصاص عليها بينما كانت تستقل سيارتها، حسبما أظهر مقطع مصور انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي.
وترأست الناشطة القتيلة، منظمة “الود العالمي لحقوق الإنسان”، التي نشرت على موقعها الإلكتروني صورة لها، يبدو أنها التقطت مطلع الشهر الحالي، أثناء مشاركتها مع مجموعة نساء في مظاهرات البصرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

error: Content is protected !!