في الأكشاك هذا الأسبوع

51 قتيل بسبب 30 ألف لسعة عقرب سنويا في المغرب

الرباط. الأسبوع

قال وزير الصحة، أنس الدكالي، إن الساكنة المغربية خاصة منها القروية التي تعيش في المناطق الوسطى لا زالت تعاني من لسعـات العقـارب ولدغات الأفاعي، حيث يسجل المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية حوالي 30 ألف حالة بلسعة العقارب سنويا.
وأكد الدكالي، أن وزارة الصحة ومن خلال المركز المغربي لمحاربة التسمم بذلت مجهودات كبيرة في مجـال مكـافـحـة لـسعـات الـعـقـارب، ساهمت فـي الإحاطة بـهـذا المـشـكل بـعـمـق والسيطرة علـى وبـائـه وكـذا في تـخـفـيـض الـوفـيـات بـشـكـل مـلـحوظ، مشيرا إلى انتقال عدد حالات الوفيات من 65 حالة وفاة سنة 2013 إلى 51 حالة وفاة سنة 2017.
كما يضيف الدكالي، أن وزارته توزع أمصال بالنسبة للدغات الأفاعي عـلـى مـسـتـوى الـمـصالـح الـمـرجـعـيـة الخاصة بهذا النوع من الـتـكـفـل العلاجي، حيث عملت الوزارة على اقتناء الأمصال رغم محدودية العرض في الأسواق العالمية، حيث تم تزويد مختلف المناطق حسب الحاجيات ودرجة الخطورة بالعدد الكافي من المصل.

تعليق واحد

  1. الحل الوحيد لانهاء ماسي العقارب والتعابين هو التشجيع على تربية القنافد لانها تتغدى عليها وتشريع قانون يمنع قتلها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!