في الأكشاك هذا الأسبوع

الملك محمد السادس: الفساد سبب في غلاء المعيشة و يمثل 10 بالمائة من كُلفة الإنتاج.. !

الرباط. الأسبوع

لأول مرة في رسائله السياسية إلى المنتظم الدولي والقاري، يربط الملك محمد السادس  بشكل دقيق بين ظاهرة الفساد ومعاناة المواطنين المسحوقين بالغلاء والأسعار الملتهبة في الأسواق لأنه ” ينطوي على عبء اقتصادي، يلقي بثقله على قدرة المواطنين الشرائية، لا سيما الأكثر فقرا منهم.. فهو يمثل 10 بالمائة من كلفة الإنتاج في بعض القطاعات الاقتصادية .”

وفي رسالة جديدة إلى  القمة الـ31 للاتحاد الإفريقي بنواكشوط، كانت مليئة بالإشارات القوية حيث وضع الملك الفساد  على طاولة مشرحة التحليل المجهري ليكشف بصريح العبارة أنه  ” سبب في الانحراف بقواعد الممارسة الديمقراطية، وفي تقويض سيادة الحق والقانون؛ كما يؤدي إلى تردي جودة العيش، وتفشي الجريمة المنظمة، وانعدام الأمن والإرهاب.

المحللون السياسيون و الخبراء في تصريحات متطابقة،وجدوا في رسالة جلالته الى القمة الافريقية، مادة دسمة لربط مضامينها بما يجري من حرب مفتوحة على الفساد في الداخل المغربي، واعلانه لزلزال ربط السؤولية بالمحسابة بالغرفة التشريعية، كاختيار استراتيجي لا مفر منه، حين تحدث عن “الاستراتيجية، التي يمتد تنفيذها بالمغرب على مدى عشر سنوات، تهدف إلى تغيير الوضع بشكل ملموس ولا رجعة فيه، في أفق 2025، وتعزيز ثقة المواطنين، وتوطيد ثقافة النزاهة في عالم الأعمال وتحسين مناخه، مع ترسيخ موقع المملكة على الصعيد الدولي.

ولأن المغرب أصبح طليعة الرمح الافريقية في  معاركها ضد الرشوة والجوع والأوبئة والجهل الخ.. التي تنخر جسد القارة بشكل مزمن فان العاهل المغربي أكد أنه “لابد من اعتماد التنسيق الدائم بين مختلف الفاعلين، من أجل مواصلة هذه المعركة، وكسب رهان الإصلاحات المؤسساتية، التي تم إطلاقها، ذلكم هو السبيل الكفيل بضمان انخراط الجميع في هذا النهج، وتعزيز سلطة منظمتنا..تحقيقا لهذه الغاية، يتعين علينا ربط الأقوال بالأفعال، في كل لقاء من لقاءاتنا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Open

error: Content is protected !!