في الأكشاك هذا الأسبوع

جماعة سلالية تستنجد بوزير الداخلية ضد النفخ في مبالغ تفويت بقعة أرضية لبناء مدرسة

الرباط – الأسبوع

    لا حدود للتجاوزات في الأراضي السلالية(..).. هذا ما تؤكده شكاية نائب وأعضاء الجماعة النيابية لسلالة “دوار غليل أيت إسفول” بإقليم تينغير، حيث يقول أصحاب الشكاية، أن الجماعة السلالية المذكورة، قامت سنة 1977 بتفويت بقعة أرضية ضمن مجالها الجغرافي الخاص للنمو الديمغرافي الطبيعي المنصوص عليه في ظهير 27 أبريل 1919 المنظم للوصاية الإدارية على الجماعات وضبط تدبير شؤون الأملاك الجماعية، وذلك قصد بناء مدرسة ابتدائية (سميت مدرسة تبساست)، وتم ذلك وفق المسطرة القانونية المعمول بها وبواسطة اعتراف وإشهاد(..)، غير أن الجماعة المذكورة، فوجئت في بداية سنة 2018 بسلالة دوار غليل أيت إسفول، أن نفس العقار المذكور، تعرض لإعادة عملية التفويت من جديد سنة 2010، إلى نفس المؤسسة التعليمية، لكن من طرف جماعة سلالية أخرى(..)، مع الزيادة بطريقة احتيالية في المساحة الأصلية لتصبح 38943 متر مربع، بدل الهكتار الواحد المتفق عليه، وذلك قصد النفخ في مبالغ الاقتناء(..).

وتطالب الجماعة السلالية المذكورة، بتدخل عاجل لوزير الداخلية، من أجل إلغاء عملية التفويت المذكورة، وهي المسطرة التي توجد في مراحلها النهائية، وإيفاد لجنة للتحقيق في ظروف التفويت، وإحالة الملف على القضاء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Open

error: Content is protected !!