في الأكشاك هذا الأسبوع

شباب من الصحراء يسرقون الأضواء في افتتاح المناظرة الوطنية للفلاحة

مكناس – الأسبوع

   بمشاركة قوية ووازنة لرؤساء جهات الأقاليم الجنوبية وفعاليات فلاحية، انطلقت أشغال المناظرة العاشرة للفلاحة بمكناس، حول موضوع “الشباب.. المحرك الأساسي والمستفيد الأول من التنمية الفلاحية”، وتطرقت المناظرة المنظمة تحت الرعاية السامية، والتي ترأسها وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، لدور الشباب في التنمية الفلاحية والحلول التي يقدمها مخطط “المغرب الأخضر” لفائدة الشباب بالعالم القروي.

وجاء اختيار شعار هذه السنة، تزامنا مع دعم انخراط الشباب في الفلاحة، باعتبارها رافعة لبلوغ أهداف التنمية المستدامة التي أطلقتها الأمم المتحدة.

وأثارت مشاركة هدى بولحيت في الندوة، وهي مقاولة فلاحية شابة من مدينة الداخلة، إعجاب عدد كبير من المشاركين، حيث قدمت للحاضرين تجربتها الرائدة في إنشاء وتسيير ضيعة فلاحية تمتد على مساحة 150 هكتارا، رفقة مجموعة من الشباب، يتقاسمون في ما بينهم مهام الإنتاج الزراعي والحيواني والتسيير اليومي.
واستطاعت الضيعة بفضل مواكبة الوزارة الوصية والسلطات المحلية في إطار مخطط “المغرب الأخضر” إنتاج 2500 طن من البواكر، وتوقيع عقد تسويق مع مقاولة وطنية خبيرة في المجال، وكذا إدماج عدد من الشباب في النسيج الاقتصادي والاجتماعي للمنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

error: Content is protected !!