في الأكشاك هذا الأسبوع

المنبر الحر | هل أتاك حديث الغش التجاري!؟

      إن مجال التجارة هو دون شك العمود الفقري بالنسبة للاقتصاد الوطني وحركته كيفما كانت تكون معيارا قويا إما لتدهوره، أو لنمو ميزانه التجاري لأنه يذر الأموال لخزينة الدولة وذلك من عائدات الضرائب المباشرة وغير المباشرة ويقلص بالطبع من العطالة والبطالة، وبالتالي ينعش – أكيد – مداخيل الأسر التي تمارس نشاطها في هذا الميدان، إلا أنه مع بالغ الأسف، من عوائقه ما يسمى في العالم الاقتصادي: بالغش التجاري والذي يحارب بشدة من جميع البلدان لأنه يطال بحدة جميع الأنشطة التجارية وبأساليب مختلفة، وعلى سبيل المثال لا الحصر، تقليد سلعة رفيعة بأخرى أقل كلفة، والتصريح ببضاعة عند التصدير أو الاستيراد وجعل مكانها أخرى لغرض في نفس يعقوب، وهذا يكتشف ويفضح من حين لآخر، ثم في مجال العقار، البيع يتم بثمن، والتصريح يكون بثمن أقل للتملص من الواجبات، وهلم جرا.

لذا يجب التصدي واليقظة لهذه الخروقات: التدليس والغش في هذا الميدان الحيوي وتسييجه وتحصينه من العبث حتى يضمن عيشا كريما للبلاد والعباد، ويحفظ نشاطه من الكساد والفساد.

عبد الجليل شهيد (البيضاء)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!