في الأكشاك هذا الأسبوع

“مطرود” من السويد يحصل على وظيفة في البرلمان

الرباط – الأسبوع

   تداولت مواقع إلكترونية، رسالة موقعة باسم “فاعل حقوقي” رفض الكشف عن هويته، بعث رسالة للملك محمد السادس، وإدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، يثير فيها ما أسماه “التلاعبات” التي حصلت بسفارة المملكة المغربية في استوكهولم، كما طالبت ذات الرسالة، بفتح تحقيق حول “مآل المقر السابق للمكتب الوطني المغربي للسياحة بالعاصمة السويدية، الذي تحول بقدرة قادر، إلى مكان آخر بعيد عن الأنظار في جنوب المدينة، بعد أن كان في موقع مهم واستراتيجي في شارع رئيسي وسط العاصمة السويدية، وكان مقره في بناية فخمة تقدر بالملايين؟! وبعد عشية وضحاها، انتقل المقر وتحولت معه قضية الصفقة إلى محط تساؤلات وحيرة لدى عدد من المهتمين والغيورين على مصالح الوطن العليا”، حسب نفس المصدر.

ذات الرسالة، تؤكد أن مسؤولا سابقا في السفارة المغربية، تم إبعاده، وحصل على وظيفة جديدة بطرق غريبة بالبرلمان المغربي، فهل سيفتح تحقيق في الموضوع؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

error: Content is protected !!