في الأكشاك هذا الأسبوع

تقرير ألماني يكشف تحفظ شركات ألمانية عن الاستثمار في الصحراء

الرباط: الأسبوع

أكد مصدر أممي لـ “الأسبوع”، أن غوتيريس عبر لمدة 30 دقيقة، عن دعمه لما سماه “التفاؤل الصعب” لمبعوثه الخاص إلى الصحراء، الرئيس الألماني السابق كوهلر، وأن المستشارة، أنجيلا ميركل، اتصلت سرا بكوهلر من أجل دعمه ومواصلة دبلوماسيته “الأكثر سرية في الملف”.

ومن أهم الإجراءات التي قررتها برلين أخيرا، عدم توجه الشركات الألمانية أو”استثمارها الواسع” في الصحراء، ورفضت نعت فاعلها “فيتشر” بالعمل في ما سمته “الأراضي المتنازع عليها”.

واستعان طاقم ميركل بدراسة دقيقة لكل الشركات العاملة في المغرب، منبها إلى ضرورة “الالتزام” بالحياد في النزاع، يقول المصدر الأممي، الذي أضاف توضيحا خاصا يقول فيه للجريدة: “إن الأمين العام للأمم المتحدة، رفض أي رد على خطاب الملك بشأن شروطه الأربعة”، وقال: “إن المسألة تتعلق بالالتزامات المقدمة إلى الأمم المتحدة، وأن الحالة التي يوجد عليها الملف، جد معقدة بعد أزمة الكركرات، لكن تحديد طبيعة الحكم الذاتي المقترح من طرف المغرب، سيكون دقيقا في الفترة القادمة، وفي مواصلة الحوار الأممي مع المغرب، سيكون هناك حوار بين الألمان والفرنسيين لدعم كوهلر في القريب العاجل”، حسب المصدر دائما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Open

error: Content is protected !!