في الأكشاك هذا الأسبوع

إنفراد|| نزار يخضع ل”تهديدات” حمدي ولد الرشيد قبل البداية

 الرباط: الأسبوع

بغض النظر عما أشارت إليه بعض المصادر الإعلامية من عجز أبان عنه “نزار بركة” فيما يتعلق بالوفاء بالتزاماته، إزاء بعض الوجوه الإستقلالية، التي “وعد” بدعمها من أجل الوصول إلى اللجنة التنفيذية، فتم التخلي عنها (..)، ذكر مصدر مطلع على مفاوضات اليوم الأخير قبل الشروع في عملية انتخاب الأمين العام، بأن نزار بركة الذي انتخب أمينا عاما لحزب الإستقلال، حاول أن يعبر عن عدم اتفاقه مع حمدي ولد الرشيد، فيما يخص تدبير المؤتمر، لكن هذا الأخير رد عليه بالقول:”يا إما تلتزم معنا، يا إما نخلوك منك لشباط”.

تحكم حمدي ولد الرشيد في المؤتمر، جعل نزار بركة باعتباره المنافس الوحيد لشباط، يخضع ل”التهديدات” بسحب الدعم عنه، مما أهله للحصول على ثقة المصوتين الذين يتحكم فيهم حمدي ولد الرشيد (..)، وهو ما جعله يفوز بالأمانة العامة للحزب، لكن هل سيحكم نزار بركة فعلا حزب الإستقلال، بعد انتخابه أمينا عاما بفارق كبير عن شباط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!