في الأكشاك هذا الأسبوع

هل حقا أن بنكيمون أخذ رشوة من الجزائر؟

الغول الإعلامي الجزائري خوليف يحرج الناطق باسم الأجهزة

باريس. قناة فرانس 24

أحرج المتكلم المتدخل في حوار نظمته قناة 24 أول أمس، وهو الجزائري المريب(…) زيدان خوليف، محاوره المغربي، السليمي، الذي ارتكب خطئا فادحا عندما قال له الجزائري: إنكم لا تتوفرون على صحراوي واحد يمكن أن يحضر هنا ليحاورني، فأجابه رئيس الدراسات الأمنية(…) المغربية: إن عندنا صحراويا يمثل المغرب في الألعاب العالمية لكرة اليد..

وكأن الموضوع يتعلق بما قاله المندوب الجزائري في الأمم المتحدة، مساهل، الذي عاد للأطروحة الجزائرية بشأن تنظيم الاستفتاء، ليكشف المتحدث الجزائري في الحوار التلفزي عن حادث يحتاج إلى توضيح من طرف المسؤولين المغاربة، حين قال حرفيا: “إن الملك محمد السادس قدم لمنظمة الاتحاد الإفريقي خريطة للمغرب، تتوقف عند موقع الطاح(…)”، لينكر المجيب المغربي السليمي، هذا الحادث، ويرد عليه الجزائري بأنه يمكن الرجوع إلى وثائق الاتحاد الإفريقي.

إلا أن النقاش، كشف عن خلفيات جديدة بالنسبة لقضية الصحراء..فرغم إصرار المتكلم الجزائري على ترديد أن الصحراء ليست مغربية، إلا أنه في نهاية الحديث، غير أسلوبه ليقول حرفيا: ((مادام أقطاب البوليساريو ينتمون لقبيلة الركيبات، والصحراويون المؤيدون للمغرب كلهم من الركيبات، فلنتركهم يتفاهموا فيما بينهم دون أن ينتظروا قرارات الأمين العام للأمم المتحدة))، مضيفا: ((وهذه ورقة في أيدي المغاربة يمكنهم استعمالها لنحتفل مستقبلا بتصالحهم))، وهو اقتراح جزائري مملى على المتحدث الجزائري بدون شك، خصوصا وأن البوليساريو، يعرف هذه الأيام عمليات انفصال وصفها الناطق باسم المغرب، السليمي، بأن الجزائر بصدد إبعاد أعضاء البوليساريو إلى موريطانيا.

هذا النقاش، لن يخرج بسلام مادام المتكلم باسم المغرب، اتهم الأمين العام السابق للأمم المتحدة، بنكيمون، بأنه أخذ رشوة من أجل الإدلاء بتصريح أملته عليه الجزائر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!