في الأكشاك هذا الأسبوع

وفاة جلال طالباني.. أول رئيس “كردي” للعراق

الرباط: وكالات

أعلن التلفزيون العراقي الرسمي، وفاة الرئيس العراقي الأسبق، جلال طالباني، المتواجد في المانيا للعلاج من جلطة دماغية أصيب بها العام 2012.

طالباني وهو من أصول كردية، كان يشغل منصب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني، ولد في الـ12 من نوفمبر 1933، في محافظة السليمانية بالعراق.

وكان طالباني قد لعب دورا كبيرا في إسقاط نظام حكم صدام حسين وفي صياغة دستور العراق لاحقا، كما أصبح رئيسا للعراق بين عامي 2005 و 2014.

وجاء رحيله بعد عقدين من العمل من أجل تأسيس دولة كردية بعد أن صوت أكراد العراق في استفتاء على الاستقلال بنسبة 92.7 في المئة.

وأدى الاستفتاء الذي رفضته الحكومة العراقية إلى خلق جو من التوتر بين الأكراد والسلطة المركزية في بغداد التي أوقفت الرحلات الجوية إلى الإقليم وهددت باتخاذ إجراءات إضافية.

وطالباني، الذي كان يتزعم حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، هو أول كردي يشغل منصب رئيس العراق.

وبحسب تقرير رووداو، فإن طالباني “عانى منذ سنوات من مشاكل صحية، حيث أُدخل إلى مدينة الحسين الطبية في الأردن، في 25 فبراير 2007، بعد وعكة صحية أصابته، وأجريت له عملية جراحية للقلب في الولايات المتحدة، في أغسطس 2008، وفي نهاية عام 2012 غادر العراق للعلاج في ألمانيا من جلطة أُصيب بها، ودخل على أثرها في غيبوبة.”

ومكث الطالباني في ألمانيا نحو عام ونصف، حتى عاد للعراق في 20 يوليو 2014، إلا أن حالته الصحية بقت غير مستقرة. وخلفه فؤاد معصوم، الذي انتخبه البرلمان يوم 24 يوليو 2014 رئيساً لجمهورية العراق، بـ 211 صوتاً من أصل 275، وفقا لتقرير رووداو.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!