في الأكشاك هذا الأسبوع

التراب يرفض فكرة “إسقاط” العثماني.. وقيادة حزب الأصالة والمعاصرة

الحزب “المشرد” سياسيا يبحث عن أمين عام

الرباط. الأسبوع

علمت “الأسبوع” من مصادر جد مطلعة، أن مصطفى التراب، المدير العام للمكتب الشريف للفوسفاط، الذي اقترح عليه الالتحاق بحزب الأصالة والمعاصرة لقيادة سفينة حزب “الجرار” خلفا لإلياس العماري الأمين العام المستقيل، قد تفاجأ بالطلب حد الصدمة، فاعتذر بشدة والتمس بقوة من الوسطاء، إبلاغ “المقترحين” شرف هذه الدعوة ونبلها، غير أنه يطلب إعفاءه من هذا الاقتراح لعدة أسباب، أبرزها راجع للوضع الصحي الذي يمر منه والذي لا يسعفه للإشراف على مهمتين (تدبير شؤون مكتب الفوسفاط وشؤون الحزب).

إلى ذلك، تقول المصادر، برز توجه جديد داخل حزب الأصالة والمعاصرة يقوده، المحامي عبد اللطيف وهبي، يدعو إلى تسليم مقود “الجرار” لشخصية قيادية في الحزب (أمين عام سابق للحزب)، أو حتى من خارجه، لقيادة الحزب مؤقتا خلال الفترة الانتقالية، حتى موعد المؤتمر العادي للحزب خلال 2019، ويكون من مهامه خلق جو التنافس العادي والديمقراطي على منصب الأمين العام المقبل، وبالمقابل، برز توجه آخر يدفع نحو الاحتفاظ بالحبيب بلكوش، كرئيس مؤقت ستتم تزكيته في المؤتمر دون الحاجة لمؤتمر جديد مع مساعدته على القيام بمهمته في إطار قيادة جماعية جديدة..؟

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!