في الأكشاك هذا الأسبوع

بنكيران يقاطع إجتماعات الأغلبية الحكومية

الأسبوع:

علمت “الأسبوع” أن عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة السابق، قاطع اجتماع زعماء الأغلبية، واختار ان يرسل نائبه العمراني ليمثله رفقة الخلفي، في اجتماع دعا اليه سعد الدين العثماني رئيس الحكومة كافة أمناء أحزاب الأغلبية الى بيته مساء أمس، للتشاور حول الحصيلة الحكومية ومناقشة 100 يوم من التسيير.

وذكرت المصادر، أن جوا من القلق خيم على إجتماع الأغلبية الحكومية، بعد الغياب المتكرر لبنكيران الذي أضحى فاعلا أساسيا في المشهد السياسي ومؤثرا في القرارات السياسي، حيث حاول الجميع تدارك نقطة الغياب ولامبالاة بنكيران أمام إجتماعات الأغلبية الحكومية، حيث حضر نبيل بن عبد الله امين عام حزب التقدم والاشتراكية، وادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الإتحاد الاشتراكي، ومحمد ساجد أمين عام حزب الإتحاد الدستوري، وعزيز أخنوش أمين عام حزب التجمع الوطني للأحرار، وامحند لعنصر أمين عام الحركة الشعبية.

ويأتي غياب بنكيران عن اجتماعات الأغلبية لسادس مرة، بالرغم من أن إجتماع مساء أمس كان لمناقشة مسودة ميثاق الأغلبية، إذ رجح البعض ان لغياب المتكرر راجع الى وجود موقف متشنج لبنكيران من أعضاء الأغلبية بعد خروجه الغير طبيعي من رئاسة الحكومة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!