في الأكشاك هذا الأسبوع

دفاع الزفزافي يهاجم “مبادرة عيوش لمساندة معتقلي الريف” ويصفونها بـ “الغامضة”

الأسبوع:

علمت “الأسبوع”، أن التحركات الخفية لعدد من الفاعلين في المجال الجمعوي والسينمائي يتزعمهم عيوش، الرامية لخلق مبادرة مساندة لقضية معتقلي الريف، تتجه نحو الفشل بعد غياب التنسيق بين متزعمي المبادرة وهيئة دفاع المعتقلين الذين هاجموا المبادرة ووصفوها بغير المجدية لحل ملف المعتقلين، كما عاب عدد من أعضاء الدفاع عن ما أسموه “بغياب التنسيق ومحاولة الاستحواذ على الملف لجلب الأنظار وسرقة الأضواء لا غير”، قبل أن يصف الدفاع دخول عيوش على الخط بالأمر “الغامض”.

وبدت مؤشرات فشل مبادرة عيوش ورفاقه، بعد ردود الفعل الغاضبة من هيئات دفاع المعتقلين، على إثر الزيارة التي قام بها وفد عيوش إلى سجن عكاشة وطرح الأمر على المعتقلين، قبل أن يخرج الزفزافي الأب ويفنذ ما تم تداوله من  أخبار عن مبادرة عيوش وإمساكها للملف، مؤكدا، أن المبادرة الجادة ستكون مع القيادي اليساري بنسعيد آيت إيدر، بعدما جرى التنسيق بينهما في القضية، حيث ستعرف الأيام المقبلة خروج المبادرة إلى العلن.

من جهة أخرى خرج المحام محمد زيان بتصريح وصف فيه إعتقال ناصر الزفزافي بالغير القانوني، بعد إنتهاء المدة الزمنية القانونية للتحقيقات القضائية، وأن على النيابة العامة إطلاق سراحه، حسب ما تنص عليه النصوص القانونية التي تشير إلى كيفية العمل ببنوذ الحراسة النظرية التي تكون على ذمة التحقيق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!