في الأكشاك هذا الأسبوع

ماكرون خفض المساعدات الفرنسية للمغرب

الأسبوع:

أكد مصدر مطلع لـ “الأسبوع”، أن الرئيس الفرنسي قرر خفض المساعدات الفرنسية الموجهة للمغرب ، رغم مخاطر هذا الإجراء، وقد خفضت الولايات المتحدة الشريك الغربي الثاني للمملكة، حزمة المساعدات الموجهة للعاصمة الرباط.

ورفض ماكرون تقييم الأوضاع الأخيرة في المغرب بعد إصدار الأحكام في قضية مخيم “إكديم إزيك”، واعتقال مغاربة بتهمة التهريب من طرف البوليساريو، وارتفاع منسوب العنف في شمال المملكة.

وأضاف المصدر، أن “قوة الأقوياء” التي يؤمن بها ماكرون، وصرح بها، ومحاولة الوصول لعجز في حدود 3 في المائة، بعد تسجيل ثقب مالي بـ 9 ملايير يورو، عزز قراره بوقف تمويل الاستقرار في المغرب، وهي فرصة للمملكة لمواجهة تحدياتها الداخلية عوض دور قاري يكاد يسحق إمكانياتها.

وجاء القرار الفرنسي، لأن 90 في المائة مما قاله المسؤولون في باريس لنظرائهم المغاربة، لم يجد آذانا صاغية، وأن هناك فرصة لمراجعة بعض المواقف المتشددة منذ إعفاء بن كيران واستخدام القوة في الحسيمة، وهي الأمور التي تزيد من عزلة المسؤولين في الرباط، وحاليا، لا يمكن القول بوجود مظلة غربية للخطوات المغربية، حسب المصدر، الذي فسر ذلك، بأن المغرب يتجه إلى طريق لا نعرفه، إلى الآن، فيما قال: “إن الفرصة مواتية في عيد العرش”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!