في الأكشاك هذا الأسبوع

قناة سعودية تصف المغرب بـ “القوة المحتلة للصحراء” تزامنا مع زيارة ملك السعودية للمغرب

طارق ضرار: الأسبوع

وصف متتبعون للعلاقات المغربية السعودية، ما أقدمت عليه قناة “الحدث” السعودية بإعادة بث تقرير يصف الصحراء المغربية بـ “الغربية”، بـ “الفعل الخطير” الذي خلق نوعا من الجدل والاستغراب، وقد تزامن الخبر مع زيارة العاهل السعودي لطنجة لقضاء إجازته السنوية رفقة وفد كبير من الأمراء والمسؤولين، متسائلين عن توقيت بث خبر كهذا ودوافعه، وهل هناك جهات لا تحبذ زيارة العاهل السعودي إلى المغرب بعد تعيينه لابنه، الأمير محمد بن سلمان، وليا للعهد وإبعاد الأمير محمد بن نايف وما نتج عن ذلك من صراع خفي.

 وتعتبر هذه، هي المرة الثالثة التي تبث فيها القناة نفس التقرير، بعد أن بث سنة 2016، حيث تطرق إلى قضية الصحراء المغربية، بوصفها في سابقة هي الأولى من نوعها بـ “الصحراء الغربية”، كما لم تتوان القناة في الترويج لأطروحة البوليساريو ووصفها للمغرب بـ “القوة المحتلة”.

بالمقابل، شرع الملك السعودي، في قضاء إجازة الصيف بطنجة، التي حل بها يوم الإثنين الماضي، فاختار منطقة “كاب سبارطيل”، المنتجع السياحي الذي يضم مساحات شاطئية وغابات، لقضاء عطلته، وتحويل المنتج إلى مركز إدارة عابر للقارات يتابع من خلاله الحكم ومجريات الأمور في المملكة السعودية، بالرغم من تفويض أمور الحكم لولي العهد الجديد، الأمير محمد بن سلمان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!