في الأكشاك هذا الأسبوع

“لاماب” تستعد لإطلاق تلفزة وإذاعة للأخبار المتواصلة

الأسبوع:

أكد المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء، خليل الهاشمي الإدريسي، أن الوكالة لها دور تضطلع به في إعادة تشكيل المشهد السمعي البصري مستقبلا، متمثل في إطلاق تلفزة وإذاعة موجهتين للأخبار المتواصلة، معربا عن أمله في رؤية دماء جديدة يتم ضخها بمناسبة تحرير لا رجعة عنه، وإعادة الصياغة المطلوبة لاستراتيجية الدولة إزاء القطب العمومي.

وقال الهاشمي الإدريسي في حوار نشرته صحيفة “ليكونوميست”: “نحن مستعدون، ونمثل جزء من حل لا غنى عنه، ولدينا طاقم تحرير يضم 300 صحفي لتطوير هذه المشاريع”.

وحول تقييم وضعية المشهد الإعلامي المغربي، أشار المدير العام للوكالة، إلى أنه “في الوقت الراهن، نعيش نوعا من الجمود الذي يجذب مجموع الفاعلين إلى الأسفل، ويعرقل مستقبل هذا القطاع الحيوي”، كما شدد على أنه “ينبغي المضي نحو المستقبل بجرأة وذكاء، والتوقف عن التخفي عبر ترك الآخرين يوجهون ويناورون ويعرضون الأخبار المتعلقة بشؤوننا الخاصة”.

وبالفعل، يرى الهاشمي الإدريسي، أن المشهد الإعلامي يستحق أن يكون موضوع اشتغال جماعي، خاصة بسبب الصعوبات الهيكلية الخطيرة التي يشهدها، معتبرا أن معظم وسائل الإعلام تعيش إفلاسا، فقال في هذا الصدد: “إن تكلفة الحفاظ على هذا القطب، بلغت ملياري درهم سنويا من الأموال المهدورة.. إنها تكلفة هائلة، في حين أن إحداث قنوات جديدة مندمجة وحديثة وصغيرة الحجم، يكلف فقط ما بين 200 و300 مليون درهم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!