في الأكشاك هذا الأسبوع
ولد الرشيد

ولد الرشيد يفتح أبواب العيون للفرنسيين

عبد الله جداد: الأسبوع

دخلت العلاقات المغربية الفرنسية، مرحلة جديدة في تاريخها السياسي والتجاري مع الأقاليم الصحراوية المغربية، وتعززت بمصادقة مجلس جهة العيون الساقية الحمراء على اتفاقية إطار للشراكة والتعاون مع غرفة التجارة والصناعة الفرنسية، تلزم مجلس الجهة، بدعم وتسهيل عمل غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالمغرب على المستوى الإداري والتقني لدعم الاستثمارات ومصاحبة المقاولات الصغرى والمتوسطة، إضافة للتكوين المستمر، وكذا دعم الجاذبية الاقتصادية للجهة وتسويقها لدى منخرطي الغرفة.

وشدد حمدي ولد الرشيد، رئيس الجهة، على روح التضامن والتفاهم الذي عبرت عنه جميع مكونات الجهة معارضة وأغلبية، بهدف إنجاح المشاريع الملكية التي وقعت بحضور الملك بالداخلة، وتهم بالأساس، المصادقة على مشروع اتفاقية شراكة خاصة بتنفيذ عقد برنامج النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية، وتتعلق بمحور التهيئة الحضرية والقروية وتنموية قرى الصيد البحري بالمنطقة، مع شركاء الجهة ووكالة الجنوب ومديرية الجماعات المحلية ووزارة الصيد.

وسيعمل المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث، على وضع استراتيجية جهوية للنهوض بالمجال العلمي للتراث الحساني والمحلي للجهة، وأسست الجهة علاقة تشاركية متميزة مع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل في مجالات التكوين المهني الأولي والتكوين المستمر، والقيام بأنشطة مشتركة ترمي إلى تحقيق التنمية الجهوية، بالإضافة لتأهيل الموارد البشرية المعنية بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والمهنية، وكذا مواكبة مجلس الجهة من أجل تحقيق مخططه التنموي الجهوي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!