في الأكشاك هذا الأسبوع

بنك المغرب يحذر المغاربة من بنك جديد كان يستقطب أمانيهم بدون مبرر شرعي

الرباط: الأسبوع

عندما يصل التلاعب بأموال عباد الله، إلى درجة أن يخبر البنك الوصي، بنك المغرب، بإرسال ما وصفه بالإنذار الأصفر(…) إلى بنك أعلن افتتاحه، وأعلن دعوته للناس الغافلين بأن عليهم، أن يفتحوا عنده حساباتهم، فإن ذلك منتهى الخطر على الودائع المالية للمواطنين.

منذ مدة، وزع أحد الأبناك الجديدة الذي يدعي أنه بنك إسلامي تشاركي، دعوات لعباد الله أن يثقوا فيه، ومن حسن الحظ، أن بنك المغرب، رغم تدخله المتأخر، أرسل إنذارا إلى هذا البنك، لمنعه من تلقي الودائع، الشيء الذي كان مفروضا في بنك المغرب، أن يقوم به مبكرا.. وهذه الأزمة التي تصادفت مع مقاطعة كثير من الدول العربية لدولة قطر، سبقها أن هذا البنك المغربي قال قصد استقطاب الزبناء، بأنه شريك لقطر، الشيء الذي لم يؤكده أي مصدر، علما بأن هذا البنك، ربما جاء ليعوض بنكا قديما ينتمي لعائلة القرض العقاري والسياحي الذي لازالت إدارته معروضة على القضاء، دون أن يصدر أي بلاغ عن مصير ما سبق أن أودعه المواطنون في حسابات هذا البنك المختفي(…) والذي لازال مطالبا بنشر بيان تصحيحي عن حاضره.

وقد تبنت جريدة “ليكونومست” المتخصصة في الاقتصاد، تحذير بنك المغرب، لهذا البنك الجديد(…) يجرد هذا البنك من ((المطابقة الشرعية مع التعامل البنكي، مؤكدا أنهم فتحوا للزبناء بنكا دون أن تكون لهم أي مبررات، وليس لهم حق فتح حساب)).

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!